12 يونيو 2018 / شبكة الصين / كان التوأم الرباعي من قرية تشيان يينغ ببلدة يوان وو التابعة لمقاطعة خنان سعداء وقلقين أمام العدسة، واختلافا عن حالات ولادة التوائم، لا يصعب التمييز بين هؤلاء التوائم، حيث ملامحهم غير متشابهة.

ووضعت تشن سونغ شيا ثلاثة بنات وابن في مستشفى الرعاية الصحية للنساء والأطفال بمدينة تشنغتشو حاضرة مقاطعة خنان في 26 أغسطس 1999، الأمر الذي أسعد والدهم يانغ فا لين. ولكن في الوقت نفسه، كانت العائلة قلقة جدا على تكاليف تربية هؤلاء الأطفال الأربعة، ونشرت بعض وسائل الإعلام وقتها تقارير حول هذا الأمر، ما أثار ردود فعل قوية في المجتمع. وبادر سكان مدينة تشنغتشو على تقديم التبرعات المادية والمالية لهم، وقدم المستشفى خدماته الطبية مجانا لهم، كما تعهد بعض رجال الأعمال بتحمل تكاليف تربية الأطفال في المستقبل.

وبفضل رعاية الأهالي وأصحاب القلوب الرحيمة في المجتمع، ترعرع التوأم الرباعي بشكل سلس.

ولتربية هؤلاء الأطفال الأربعة، عمل يانغ وزوجته بجد واجتهاد على مدى السنوات الـ19 الماضية، حيث زرعا أكثر من 20 هكتارا، وزاولا أعمالا أخرى لكسب المال.

وحاليا، تقيم الأسرة في منزل جميل من طابقين بتكليف 300 ألف يوان، وتمتلك سيارة، وأصبحت حياتها أفضل. أما التوأم الرباعي، فيشارك في العمل.