بكين 22 يونيو 2022 (شينخوا) قال الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم (الأربعاء)، إن عالما أكثر انفتاحا وشمولا سيخلق فرصا تنموية أكبر لجميع الدول، وسيحقق مستقبلا أكثر ازدهارا للجميع.

وأوضح شي أثناء إلقاء كلمة رئيسية افتراضية في مراسم افتتاح منتدى أعمال بريكس أنه "يتعين علينا أن نكون شاملين، وأن نوسع الانفتاح والتكامل على نحو مشترك".

وأضاف أن العولمة الاقتصادية واجهت رياحا معاكسة وتيارات مضادة لوقت طويل. وتحاول بعض الدول فك الارتباط مع الآخرين، وقطع سلاسل الإمداد، وبناء "فناء صغير له أسوار عالية".

وتابع شي قائلا إن هناك قلقا واسع النطاق في المجتمع الدولي من أنه إذا استمر مثل هذا الاتجاه، فإن الاقتصاد العالمي سيصبح منفصلا ومستبعدا بعضه بعضا.

وأوضح أن العولمة الاقتصادية تعد استجابة لتطوير الإنتاجية، وبالتالي، فإنها تمثل اتجاها تاريخيا لا يمكن إيقافه. ولن يجني أي طرف يحاول إدارة عجلة التاريخ إلى الخلف أو إغلاق الطريق أمام الآخرين، سوى إغلاق طريقه.

واستطرد شي قائلا إنه "يتعين علينا التمسك بالانفتاح والشمول، وإزالة جميع الحواجز أمام تطوير الإنتاجية، وتوجيه العولمة نحو المسار الصحيح"، مضيفا أن هذا سيعزز حرية تدفق رأس المال والتكنولوجيا، وسيطلق العنان للإمكانات الكاملة للابتكار والإبداع، وسيدعم التضافر في تعزيز النمو الاقتصادي العالمي.

ودعا شي إلى التمسك بنظام التجارة التعددي المتمركز حول منظمة التجارة العالمية، وإزالة العوائق أمام التجارة والاستثمار والتكنولوجيا، وإبقاء الاقتصاد العالمي مفتوحا.

وتابع قائلا إنه "ينبغي علينا تدعيم التشاور المكثف والمساهمة المشتركة من أجل تحقيق منافع مشتركة، وتعزيز الحوكمة الاقتصادية العالمية، وزيادة تمثيل الأسواق الناشئة والدول النامية، وتمكينها من عرض آرائها". واستطرد شي:"سيضمن هذا المساواة بين جميع الدول في التمتع بالحقوق، والمساواة بينها في الالتزام بالقواعد، والمساواة بينها في تشارُك الفرص".